أفغاني في اليابان يسعى جاهدًا لمساعدة مواطني بلده
تواجه أفغانستان أزمة إنسانية حادة في أعقاب عودة طالبان إلى السلطة في أغسطس/آب 2021. في هذه الأثناء، يبيع بابوري أشرف أفغاني المولد فواكه مجففة أفغانية في اليابان لدعم الناس في وطنه. نتتبع مسيرة أشرف وكفاحه لمواصلة الدعم رغم الصعوبات اللوجستية.
بابوري أشرف يبيع فواكه مجففة مستوردة من أفغانستان في متجر بمحافظة تشيبا
الفواكه المجففة مثل البرقوق والتين والعنب وغيرها كلها منتجة بدون استخدام مبيدات حشرية بتجفيفها في الشمس 40 يوما
العنب بعد الحصاد. يتعامل بابوري مع 34 مزارعا بالتعاقد معهم بأسلوب التجارة العادلة
معبر حدودي بين أفغانستان وباكستان تمر منه الصادرات. وبسبب إغلاقه علق الكثير من الشاحنات المحملة بالبضائع