تعلّم اليابانية لتحقيق الأحلام
في اليابان، يواجه نحو خمسين ألف تلميذ من أصول أجنبية صعوبة في فهم الدروس في المدارس الاعتيادية بسبب إجادتهم المحدودة للغة اليابانية. وقد أسست مدرسة خاصة في ضواحي طوكيو على يد منظمة غير ربحية لدعم هؤلاء التلاميذ الراغبين في الالتحاق بالمدارس الثانوية. ما هو نوع الدعم المطلوب لتحقيق أحلامهم؟
عمر غازي من مصر يأمل في الالتحاق بمدرسة ثانوية. يقول إن دراسة اللغة اليابانية فتحت له باب الاستمتاع بالمذاكرة
مدرسة واي إس سي غلوبال سكول في مدينة فوسّا بمحافظة طوكيو حيث يدرس تلاميذ من أصول أجنبية
تقول مديرة مدرسة واي إس سي غلوبال سكول تاناكا إيكي إن الأطفال من ذوي الأصول الأجنبية سيجلبون الطاقة للمجتمع الياباني
التلاميذ لديهم أحلام مختلفة للمستقبل