من أجل إتاحة مسكن مريح لكل الأجانب
يعيش في حي شينجوكو بطوكيو أكبر عدد من الأجانب في اليابان. وهنا يعمل الصيني دونغ شياوليانغ جاهدا للمساعدة في تضييق الفجوة وإيجاد توافق بين أصحاب الشقق اليابانيين والمستأجِرين الأجانب. نلقي نظرة متعمقة على جهود دونغ من أجل توفير مسكن مريح للأجانب في اليابان. (سبق بث هذا البرنامج في 22 ديسمبر/كانون الأول 2020)
يعيش دونغ شياوليانغ في اليابان منذ نحو عشرين عاما، ويدير شركة متخصصة في الوساطة في تأجير مساكن للأجانب.
قسم "دعم المعيشة" يقدم خدمات استشارية للأجانب بلغاتهم الأصلية. مقابل ما يعادل نحو 10 إلى 20 بالمائة من إيجارهم، يمكن للعملاء الاستفادة من هذه الخدمة بالإضافة إلى خدمة الضامن في عقود التأجير.
يعيش دونغ مع زوجته آي من كوريا. والبيت الذي يسكنان فيه يعد مكانا مهما يوفر لهما الراحة والسكينة. فالمنزل هو أساس حياة كل إنسان. هذا ما يؤمن به دونغ بقوة.