الطلاب الأجانب، مستقبل اليابان
يدرس في اليابان حاليا أكثر من 300 ألف طالب أجنبي. ويأمل بعضهم في العمل في اليابان بعد التخرج، ولكن جائحة فيروس كورونا أثرت بشدة على حياتهم. يركز هذا البرنامج على طلاب أجانب في اليابان يكافحون الصعاب الناجمة عن الجائحة أملا في بناء مستقبلهم هنا.
غيّر تفشي فيروس كورونا حياة تافيساك بشكل كبير
طلاب أجانب يتعلمون اللغة اليابانية في المدرسة بطريقة تتوافق مع "العادات الجديدة"
يقدم ناكامورا تدريبات للطلاب الأجانب من خلال محاكاة مقابلات الالتحاق بالعمل تلبية لطلب من مدرسة للغة اليابانية
هذه الطالبة السابقة من فيتنام تعمل الآن في شركة محلية بأحد الأقاليم اليابانية