14 دقيقة 56 ثانية

لماذا تقف أمام الكاميرا بالبيكيني؟ تحدي طبيبة لديها ثغرة بطنية

بلاد وحكايات

موعد البث: 3 أغسطس / آب 2021 انتهاء البث: 3 أغسطس / آب 2022

نقدم لكم قصة طبيبة عمرها 42 عاما واسمها إما أوتسوجي بيكلز. بعد إصابتها بمرض يصعب الشفاء منه، أصبحت لديها "ستوما" وهي ثغرة في البطن تفتح بعملية جراحية. وقد وقفت أمام الكاميرا مؤخرا ليتم تصويرها وهي ترتدي بيكيني بحيث تكشف الكيس الموصل بثغرتها البطنية. وقد منحت هذه الخطوة التشجيع لأناس في مثل حالتها. تعالوا نتعرف على ما قادها للوقوف أمام الكاميرا. (سبق بث هذا البرنامج في 13 يوليو/تموز 2021)

photo
منذ سن المراهقة، أدخلت "إما" المستشفى أكثر من عشرين مرة بسبب عدم قدرتها على هضم الطعام أو التبرز. وكانت في الثامنة والثلاثين من عمرها عندما اكتشفت أنها مصابة بمرض مستعص يجعل أمعاءها عاجزة تقريبا عن أداء وظيفتها.
photo
تزور "إما" الشركة الوحيدة العاملة في تطوير أكياس الثغرة البطنية في اليابان. وأملا في زيادة الوعي عما يعانيه أصحاب الثغرات البطنية، تخلع سترتها وتظهر الكيس الذي في بطنها.
photo
عملية تصوير "إما" بالبيكيني تم بثها على شاشة التلفزيون وقوبلت بتجاوب كبير من المشاهدين. وأرسلت إليها تعليقات العديد من أصحاب الثغرات البطنية وأهاليهم

ملخص البرنامج