تضخم أسعار المستهلك في طوكيو يصل إلى أعلى مستوى له منذ 40 عاما

تشهد أسعار المستهلك في طوكيو هذا الشهر ارتفاعا بوتيرة هي الأسرع منذ أربعة عقود. فقد تضرر سكان العاصمة بشدة من ارتفاع تكاليف الغذاء والكهرباء والغاز على وجه الخصوص.

وتقول وزارة الشؤون الداخلية إن مؤشر أسعار المستهلك لشهر نوفمبر/تشرين الثاني ارتفع بنسبة 3.6 في المائة مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي في أحياء العاصمة الثلاثة والعشرين. وهذا الارتفاع هو الأعلى منذ أبريل/نيسان عام 1982.

وأدت سلسلة من الزيادات في الأسعار من قبل شركات إلى ارتفاع أسعار البيع بالتجزئة للمواد الغذائية بنسبة 6.7 في المائة.

وتستثني النسبة المواد الغذائية الطازجة لأن الأحوال الجوية تؤدي إلى تقلب أسعارها على نطاق واسع.

وارتفعت فواتير الغاز بأكثر من 32 في المائة والكهرباء بـ 26 في المائة.

ويعتبر مؤشر أسعار المستهلك في طوكيو مؤشرا رئيسيا لمستوى التضخم على صعيد البلاد.