اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تؤكد مجددا على ردها الحازم تجاه الاستفزازات الكورية الشمالية

أعرب كبار الدبلوماسيين من اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية عن قلق كبير من التطوير النووي والصاروخي المتصاعد لكوريا الشمالية. وجددوا التأكيد على الرد بقوة وحزم على أية استفزازات أخرى من قبل بيونغ يانغ.

فقد التقى وزير الخارجية الياباني هاياشي يوشيماسا مع نظيريه الأمريكي أنتوني بلينكن والكوري الجنوبي بارك جين في نيويورك يوم الخميس.

وأكد المسؤولون الثلاثة مجددا على التزامهم بالتعاون الثلاثي القوي بالإضافة إلى تعزيز الردع عبر التحالف الياباني الأمريكي والتحالف الأمريكي الكوري الجنوبي.

وأكدت الدول الثلاث على التزام مشترك لدعم احتياجات وأولويات شركائها الإقليميين، واضعة في الحسبان تصاعد الأنشطة البحرية للصين والإكراه الاقتصادي الذي تمارسه.

كما أكدوا على أهمية التعاون الثلاثي في تعزيز النظام الاقتصادي المستند إلى القواعد.

وفيما يتعلق بالوضع في أوكرانيا، شجبت الدول الثلاث العدوان الروسي وأعربت عن دعم راسخ لسيادة أوكرانيا واستقلالها ووحدة أراضيها. كما شددت الدول على معارضتها لأية محاولات لتغيير الوضع القائم باستخدام القوة.