زيلينسكي يدين بشدة الاستفتاءات "الصورية" التي تجريها روسيا في المناطق الخاضعة لسيطرتها في أوكرانيا

أدان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي روسيا بلهجة شديدة لمضيها قدما في مخططات لإجراء استفتاءات في أجزاء من أوكرانيا تخضع لسيطرتها.

يذكر أن انفصاليين موالين لروسيا في منطقتي دونيتسك ولوهانسك في الشرق، وفي منطقة زابوريجيا في الجنوب الشرقي وخيرسون في الجنوب يخططون لإجراء استفتاءات حول الانضمام إلى روسيا بدءا من يوم الجمعة حتى يوم الثلاثاء.

ونقلت وسائل الإعلام الرسمية الروسية يوم الجمعة أن التصويت قد بدأ بالفعل.

وقال الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف وهو أيضا نائب رئيس مجلس أمن البلاد، على وسائل التواصل الاجتماعي يوم الأربعاء إن المناطق "سيتم قبولها ضمن روسيا" في حال إجراء الاستفتاءات.

ومن جانبه قال زيلينسكي في رسالة مصورة يوم الخميس إن "مسرحية التحضير للاستفتاءات الصورية في الأراضي المحتلة تعكس ما حدث عام 2014 في شبه جزيرة القرم ودونباس".

وفي مقابلة مع هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانيةNHK عبر الإنترنت يوم الخميس أشار حاكم لوهانسك سيرهي هايداي إلى أن الاستفتاءات كانت مجرد ذريعة. وقال إن القوات الروسية أطلقت النار على متظاهرين معارضين للاحتلال الروسي. وأضاف أنه تم إحضار حافلات محملة بالناس ليتظاهروا أنهم سكان يرحبون بالقوات الروسية.