كيشيدا يدعو إلى استثمارات أكبر في اليابان ويتعهد بالنمو المستدام

دعا رئيس الوزراء الياباني كيشيدا فوميئو إلى المزيد من الاستثمارات الدولية النشطة في اقتصاد بلاده متعهدا باستمرار النمو المحلي.

وجاءت الدعوة خلال كلمة ألقى بها في بورصة نيويورك يوم الخميس.

وأعرب كيشيدا عن دعمه لسياسة اقتصادية يطلق عليها "شكل جديد من الرأسمالية". وقال إنها مصممة لتعزيز النمو والاستدامة عن طريق استخدام "طاقة الابتكار" لدى القطاع الخاص والاستجابة للمخاطر العديدة مثل تغير المناخ.

ووعد كيشيدا بأن ذلك سيتحقق من خلال تحريك "كل أدوات السياسة الممكنة" بما فيها الميزانية والضرائب وتخفيف القيود.

وأشار رئيس الوزراء إلى الاستثمار في الموارد البشرية كأحد أولوياته وناقش خططه لتجديد سوق العمل.

وقال كيشيدا إن الخطة تتضمن العمل بنظام أجور يعتمد على الكفاءة بدلا من النظام التقليدي الذي يعتمد على الأقدمية والذي يضمن الوظيفة مدى الحياة.

وأكد كيشيدا رغبته في تشجيع الناس على استثمار أصولهم المالية بدلا من إبقائها في حسابات التوفير. وطرح فكرة إلغاء الحدود الزمنية للاستثمارات في ظل نظام يعطي إعفاءات ضريبية للمستثمرين الأفراد.