إيرانيون يتظاهرون احتجاجا على وفاة امرأة إثر احتجازها من قبل السلطات بسبب ارتدائها الحجاب بشكل غير مناسب

تظاهر إيرانيون في شوارع العاصمة طهران احتجاجا على مقتل امرأة شابة اعتقلتها السلطات لمخالفتها قواعد اللباس المحافظ في البلاد.

فقد نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية IRNA أن مهسا أميني توفيت يوم الجمعة الماضي بعد احتجازها من قبل السلطات في طهران. وتفيد الأنباء بأنه تم اعتقال المرأة البالغة من العمر 22 عاما لعدم ارتدائها الحجاب بشكل مناسب.

وتقول الشرطة المحلية إن المرأة سقطت على الأرض بعد أن أصيبت بنوبة قلبية. وأضافت أنها هُرعت إلى المستشفى إلا أنه أُعلن عن وفاتها هناك.

وتظهر مقاطع فيديو التقطت في وسط طهران يوم الاثنين العديد من الناس وهم يصرخون في الشوارع احتجاجا على الواقعة.

كما نظمت مظاهرات في محافظة كردستان الغربية التي تنتمي إليها المرأة. واتهم المشاركون في المظاهرات الشرطة بارتكابها أعمال عنف أدت إلى وفاتها.

يذكر أنه في إيران يفرض على النساء تغطية شعرهن بالحجاب في الأماكن العامة. وتكثف حكومة الرئيس الإيراني "رئيسي" المحافظة خلال الأشهر القليلة الماضية حملتها ضد المخالفين.