الأمين العام للأمم المتحدة يرن ناقوس السلام ويجدد دعواته للسلام

قال الأمين العام للأمم المتحدة أثناء خطاب ألقاه بمناسبة فعالية رن ناقوس السلام في مقر الأمم المتحدة في نيويورك إنه يجب على العالم أن "يسير معا" لمواجهة التحديات المشتركة بدلا من التقاتل.

وقد جرت الفعالية في الحديقة اليابانية يوم الجمعة قبيل اليوم العالمي للسلام الموافق للحادي والعشرين من سبتمبر/أيلول.

وقد تبرعت اليابان بالناقوس عام 1954 في ظل مبادرة ناكاغاوا تشييوجي الذي كان ناشط سلام أصله من محافظة إيهيميه غربي اليابان. وصنع الناقوس بصهر نقود معدنية تبرعت بها دول أعضاء في الأمم المتحدة.

وحضرت تاكاسيه سييكو ابنة ناكاغاوا المراسم.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لحشد الحاضرين "ونحن نجتمع اليوم، السلام يتعرض للهجوم"، في إشارة واضحة للغزو الروسي لأوكرانيا.

وأضاف "بدلا من قتال بعضنا البعض في أرض المعركة، يجب على الإنسانية أن تسير معا لمواجهة التحديات المشتركة التي نواجهها، مثل الفقر والجوع وعدم المساواة والتغير المناخي وخسارة التنوع الحيوي".