زيلينكسي: العثور على قبر جماعي في إيزيوم

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي عن العثور على قبر جماعي في مدينة محررة تشكل معقلا رئيسيا.

فقد قال زيلينسكي في فيديو عبر الإنترنت يوم الخميس "إن موقع دفن جماعي قد عُثر عليه في إيزيوم بمنطقة خاركيف".

وأضاف أن "روسيا تخلف الموت في كل مكان، في بوتشا وماريوبول والآن للأسف في إيزيوم. ويتعين محاسبتها على ذلك".

وتشن القوات الأوكرانية هجمات مضادة في مناطق شرقي وجنوبي البلاد. وأكد زيلينسكي على أن أوكرانيا حررت معظم مناطق خاركيف شرقي البلاد.

والتقى زيلينسكي مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين في كييف يوم الخميس.

ونقل المكتب الرئاسي الأوكراني عن زيلينسكي قوله في الاجتماع إن الأوكرانيين "إيجابيون جدا ويدفعهم الحماس من عمليات طرد الاحتلال اليومية من بلدات وقرى معينة". كما أضاف أن ذلك "كان نصرا كبيرا".

هذا ولا تزال روسيا تشن هجمات عنيفة في منطقتي لوهانسك ودونيتسك شرقي البلاد.

وكان سيرهي هايداي محافظ لوهانسك حذرا يوم الخميس عندما قال "إن سيناريو خاركيف السريع لن يتكرر. يتعين على منطقتنا القتال بضراوة".

وقال بافلو كيريلينكو محافظ دونيتسك على مواقع التواصل الاجتماعي في نفس اليوم إن مباني سكنية ومستشفى قد تعرضوا لهجوم في المعقل الأوكراني باخموت ومناطق أخرى. ودعا السكان للإخلاء.

من جهتها ذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا يوم الخميس أن تحقيق أهداف العمليات العسكرية يغدو أكثر إلحاحا كل يوم. ويشير تصريحها فيما يبدو إلى أن روسيا ربما تكثف هجماتها.