رئيس الوزراء الياباني كيشيدا فوميئو يؤكد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أهمية سيادة القانون

من المتوقع أن يشدد رئيس الوزراء الياباني كيشيدا فوميئو على أهمية سيادة القانون عند إلقاءه خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

ومن المرجح أيضا أن يؤكد كيشيدا على أهمية تعزيز مهام الأمم المتحدة وإصلاح مجلس الأمن.

وسوف يوجه النداءات في الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع القادم مع استمرار الغزو الروسي لأوكرانيا.

وتم عمل الترتيبات لحضور كيشيدا اجتماعا على مستوى القادة بهدف "بناء الزخم باتجاه تسهيل دخول معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية حيز التنفيذ".

وتم التحضير أيضا لحضور وزير الخارجية هاياشي يوشيماسا اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة. ويدرس هاياشي المشاركة في اجتماعين لوزراء الخارجية، لكل من مجموعة الدول السبع ومجموعة كواد. وتتألف كواد من اليابان والولايات المتحدة وأستراليا والهند.

ومن المتوقع أن يناقش الوزراء كيفية الاستجابة للصراع في أوكرانيا وتشدد الصين المتزايد في مواقفها.

ومن المرجح أيضا أن يجتمع وزراء خارجية اليابان وألمانيا والبرازيل والهند لمناقشة الحاجة إلى إصلاح مجلس الأمن. وتريد الدول الأربعة الحصول على عضوية دائمة في المجلس.