مؤشر الشعور تجاه الأعمال بين الشركات اليابانية يسجل تحسنا للمرة الأولى منذ ثلاثة أرباع سنوية

سجل مؤشر شعور الشركات اليابانية الكبرى تجاه الأعمال تحسنا للمرة الأولى منذ ثلاثة أرباع سنوية.

فقد بيّن أحدث مسح حكومي للشعور تجاه الأعمال أن المؤشر ارتفع بـ 1.3 نقطة ليصل إلى زائد 0.4 خلال الربع السنوي من يوليو/تموز إلى سبتمبر/أيلول.

وتشير البيانات الإيجابية إلى أن أغلبية الشركات تعتقد أن الظروف قد تحسنت.

وارتفع مؤشر الشعور تجاه الأعمال إلى مستوى الموجب عند كبريات الشركات الصانعة ليقف عند 1.7.

وقفز مؤشر شركات صناعة السيارات وموردي قطع الغيار إلى زائد 18.3.

وجاءت هذه النتائج بعد أن تم حل مشكلة نقص قطع الغيار إلى حد كبير بعد أن رُفعت إجراءات احتواء فيروس كورونا الصارمة في الصين.

وفي المقابل سجل مؤشر شعور الشركات غير الصانعة الرئيسية رقما سلبيا بلغ ناقص 0.2 بانخفاض 3.6 نقطة مقارنة بالربع السنوي السابق.

وأدت تكاليف التشغيل المرتفعة إلى تراجع الشعور تجاه الأعمال بين تجار التجزئة. كما ارتفع الإنفاق على المشتريات والخدمات بسبب ضعف الين.