اليابان تشدد الإجراءات الأمنية في مطار هانيدا بطوكيو استعدادا لمراسم جنازة الدولة الخاصة بآبيه

يعمل أفراد الشرطة ومسؤولون آخرون على تعزيز الإجراءات الأمنية في مطار هانيدا بطوكيو استعدادا لجنازة الدولة التي ستقام في وقت لاحق من هذا الشهر لرئيس وزراء اليابان سابقا آبيه شينزو.

ومن المتوقع أن يحضر مراسم الجنازة التي ستقام في 27 سبتمبر/أيلول بصالة "نيبّون بودوكان" وسط طوكيو، العديد من الوفود الأجنبية. يذكر أن آبيه قُتل إثر إطلاق النار عليه في 8 يوليو/تموز أثناء إلقائه خطابا خلال حملة انتخابية.

فقد قام نحو 60 فردا من بينهم مسؤولون بالشرطة والمطار بدورية مشتركة في المطار يوم الثلاثاء.

وفتشت الشرطة باستخدام الكلاب البوليسية خزانات حفظ الأمتعة وصناديق القمامة في المطار الدولي بحثا عن أشياء مشبوهة مثل متفجرات محتملة.

كما وزعوا منشورات على الركاب تطلب تعاونهم في منع وقوع عمليات إرهابية.

هذا وتخطط إدارة شرطة العاصمة طوكيو لتعزيز الأمن بشكل أكبر في المطار بالإضافة إلى محطات القطار الرئيسية وأماكن أخرى في العاصمة قبل جنازة الدولة.