دول أعضاء في مبادرة اقتصادية إقليمية جديدة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ تعلن بدء المفاوضات رسميا

اتفق وزراء التجارة من اليابان والولايات المتحدة و12 دولة أخرى على البدء رسميا بمفاوضات حول مبادرة اقتصادية إقليمية جديدة لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ.

فقد اختتم الوزراء يوم الجمعة في لوس أنجلس أول اجتماع حضوري لهم بشأن إطار العمل الاقتصادي من أجل الرخاء في منطقة المحيطين الهندي والهادئ أو IPEF.

وأعلنت عن ذلك الممثلة التجارية الأميركية كاثرين تاي ووزيرة التجارة جينا رايموندو خلال مؤتمر صحفي.

وقالت تاي "هذا الاجتماع كان فرصة لتعميق شراكتنا ووضع التفاصيل حول كيفية العمل بشكل جماعي للتعامل مع التحديات والفرص التي ستحدد القرن الحادي والعشرين".

يذكر أن الهند وأستراليا من بين الدول الأربع عشرة التي شاركت في الاجتماع.

ومن بين المحاور الأربعة التي سيتم التفاوض عليها رقمنة التجارة وتعزيز سلاسل الإمداد الخاصة بسلع رئيسية مثل أشباه الموصلات.

وبإمكان الأعضاء اختيار أي جزء من الاتفاقية يرغبون بالانضمام إليه. وفضلت الهند عدم الانضمام إلى المفاوضات التجارية ولكن الدول الأخرى قررت الانخراط في المفاوضات حول جميع المحاور الأربعة.

وأخبر وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة نيشيمورا ياسوتوشي الصحفيين أنه يريد بدء المفاوضات بأسرع وقت ممكن.