بوتين: روسيا لم تتأثر بالعقوبات الغربية

فند الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الانتقادات حول غزو بلاده لأوكرانيا. وهو يقر بأن للعقوبات الاقتصادية الغربية تأثير كبير على الاقتصاد العالمي، لكنه يزعم أن موسكو ستخرج منها بدون أي تأثير.

وقال بوتين "أنا واثق أننا لم نخسر أي شيء، ولن نخسر. وإذا كان الأمر يتعلق بما كسبناه، أستطيع أن أقول إننا نعزز سيادتنا". وأضاف "نعم أصبحت الأمور أكثر انقساما حول العالم، وداخل روسيا. لكنني أعتقد أن هذا للأفضل".

وصرح بوتين بذلك في منتدى اقتصادي في فلاديفستوك أمام مسؤولين كبار من دول أخرى. وحضرت الصين وميانمار المنتدى.

وقال بوتين أمام الحاضرين إن العقوبات الغربية عمل "عدواني". ووصفها بأنها محاولة لفرض قيم الغرب على الدول الأخرى وإجبارها على الخضوع.

وألقى باللوم أيضا على أوروبا الغربية لخلقها أزمة طاقة بالتهديد بوضع سقف على الأسعار على خلفية النزاع في أوكرانيا. ويقول بوتين إن روسيا ستبيع نفطها وغازها إلى دول أخرى وسمّى الصين كمشتر رئيسي.

وزعم بوتين أيضا أن كل القمح الأوكراني صُدر إلى أوروبا بدلا من الدول النامية الأكثر احتياجا له. ويقول إن صفقة أخيرة للسماح بخروج الشحنات من موانئ أوكرانيا على البحر الأسود قد تحتاج للمراجعة.