تروس تتحدث مع زيلينسكي في أول مكالمة هاتفية مع زعيم أجنبي

أكدت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تروس مرة أخرى على دعم بلادها للحرية والديمقراطية في أوكرانيا وذلك أثناء أول محادثة هاتفية مع زعيم أجنبي منذ توليها المنصب.

وقال مكتب رئاسة الوزراء في بيان إن تروس تحدثت مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يوم الثلاثاء.

وناقش الزعيمان إجراءات ضرورية لوقف الموارد المالية التي تستخدمها روسيا لتمويل الحرب.

وانتقدت محاولة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لاستخدام الطاقة كسلاح. وشددت تروس على أهمية أن تواصل المملكة المتحدة وحلفاؤها بناء استقلالهم في مجال الطاقة.

وقال البيان إن تروس وافقت "بسعادة" على دعوة لزيارة زيلينسكي في أوكرانيا قريبا.

يذكر أن بريطانيا هي ثاني أكبر مقدم للمساعدات العسكرية والاقتصادية لأوكرانيا بعد الولايات المتحدة. وألمحت تروس التي كانت تتخذ موقفا متشددا من روسيا عندما كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية، إلى أن الدعم سيستمر إلى جانب التضامن الدبلوماسي.