رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة تراس تتعهد بمواجهة التحديات

قالت رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس إنها تريد طي الصفحة بعد سلسلة من الفضائح التي حدثت في عهد سلفها بوريس جونسون.

وألقت تراس خطابها الأول كرئيسة للوزراء في مقر رئاسة الوزراء يوم الثلاثاء. وتعهدت بحماية البريطانيين عن طريق "خطة جريئة" لتنمية الاقتصاد.

وقالت إن الشعب البريطاني عليه ألا يهاب من التحديات التي تواجهه وإنه سوف "يجتاز العاصفة".

وتولت تراس المنصب في وقت يتباطأ فيه نمو الاقتصاد وترتفع فيه أسعار الفائدة مع نسبة تضخم تتخطى 10 بالمئة. وقالت إنها ستبدأ بخفض الضرائب "لمكافأة العمل الشاق".

وألقت تراس باللائمة على الجائحة وما أسمته "الحرب المروعة في أوكرانيا" في التسبب في "الرياح المعاكسة العالمية الحادة". وتعهدت بوقوف الشعب البريطاني مع حلفائه لأنه لا يمكنه الحصول على الأمان في الداخل دون ضمان الأمان في الخارج.