متواطيء محتمل في قضية الرشاوى الخاصة برعاية أولمبياد طوكيو اعتقد أن المدفوعات بدافع الامتنان

أفادت تقارير بأن رئيس الشركة التي تلقت مدفوعات من دار النشر اليابانية كادوكاوا قال إنه يعتقد أن هذه الأموال كانت مكافأة على استلام عقد لرعاية دورة طوكيو للألعاب الأولمبية والبارالمبية.

واعتقل المدعون فوكامي كازوماسا يوم الثلاثاء. ويشتبه في أنه تواطأ مع العضو التنفيذي السابق للجنة المنظمة لألعاب طوكيو تاكاهاشي هارويوكي الذي اعتقل في نفس اليوم بتهمة تلقي رشاوى من كبار مسؤولي كادوكاوا السابقين.

واعتقل كل من يوشيهارا توشيوكي المدير التنفيذي السابق ومانيوا كيوجي المسؤول الكبير السابق في دار النشر لتقديمهما الرشاوى.

ويشتبه أنهما دفعا لتاكاهاشي ما مجموعه 69 مليون ين أي نحو 480 ألف دولار من أجل توقيع الاختيار على الشركة لرعاية ألعاب طوكيو.

وتقول مصادر إن فوكامي أخبر الناس من حوله قبل اعتقاله أنه قدم مسؤولي كادوكاوا لتاكاهاشي حتى تتمكن دار النشر من أن تصبح راعيا رسميا.

وورد أنه قال إنه اعتقد أن المدفوعات من كادوكاوا إلى حساب شركته تمت بدافع الامتنان لحصول دار النشر على صفقة الرعاية.

كما ورد أن فوكامي أوضح أن الأموال من كادوكاوا لم يتم إعطاؤها لتاكاهاشي.

وتقول مصادر قريبة من التحقيق إن تاكاهاشي ينكر التهم الموجهة إليه.