مارتن غريفيث: المجاعة على أبواب الصومال

حذر وكيل الأمين العام للأمم المتحدة المعني بالشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارتن غريفيث قائلا إن "المجاعة على أبواب" الصومال بعد عقود من الجفاف وأضاف أن الوضع أسوأ من عشر سنوات مضت.

فقد تحدث غريفيث للصحفيين في مقديشو يوم الاثنين عقب زيارته للمنطقة.

وأوضح أن التحاليل تظهر أن المجاعة ستقع في منطقتين في جنوب وسط الصومال بين أكتوبر/تشرين الأول وديسمبر/كانون الأول هذا العام ودعا المجتمع الدولي إلى تقديم المساعدة العاجلة.

ويعتمد الصومال في 90% من وارداته للحبوب على أوكرانيا وروسيا ويفاقم توقف الشحنات الوضع في البلاد.