محافظ أوساكا يقول إنه سيقرر هذا الأسبوع ما إذا كان سيطلب تمديد حالة طوارئ كورونا

شكك محافظ أوساكا يوشيمورا هيروفومي في جدوى إنهاء حالة الطوارئ في محافظته الواقعة غربي اليابان الأسبوع المقبل.

ولا يزال الوضع الطبي في المنطقة حرجا بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا. وأخبر يوشيمورا الصحفيين يوم الثلاثاء أنه يعتقد أنه سيكون من الصعب تخفيف أو رفع القيود المفروضة بموجب حالة الطوارئ الصحية الحالية.

ومن المقرر أن تنتهي صلاحية حالة الطوارئ في 11 مايو/أيار في أوساكا ومحافظتي هيوغو وكيوتو القريبتين بالإضافة إلى طوكيو. ويقول يوشيمورا إنه سيقرر خلال اجتماع سيعقد في وقت لاحق من الأسبوع الجاري ما إذا كان سيطلب من الحكومة المركزية تمديد حالة الطوارئ.

وسجلت أوساكا 884 حالة إصابة جديدة يوم الثلاثاء. وتجاوزت قدرة المستشفيات على استيعاب مرضى بحالة صحية خطيرة مستوى 99%.

ولا يزال عدد الإصابات الجديدة اليومية في طوكيو مرتفعا. ويقول المسؤولون إنهم سجلوا 609 حالات إصابة جديدة يوم الثلاثاء. ويقولون إن 65 مريضا في حالة خطيرة وذلك بدون تغيير عن اليوم السابق.

وتم الإبلاغ عن أكثر من 4100 حالة إصابة جديدة في جميع أنحاء اليابان يوم الثلاثاء. وقد توفي خمسون شخصا جراء الفيروس.