شركات يابانية لصناعة السيارات تعتزم التعاون في توحيد منظومة اتصالاتها

قالت خمس شركات يابانية لصناعة السيارات من بينها تويوتا موتور إنها ستعمل معا من أجل توحيد الكيفية التي تتواصل بها سياراتها مع السائقين وكذلك الخدمات الخارجية.

والشركات الأربع الأخرى هي دايهاتسو موتور التابعة لتويوتا، وسوزوكي موتور، وسوبارو، ومازدا موتور.

وتهدف جميعها لإقحام سياراتها بصورة أكبر في عالم الاتصال، عبر منصات من قبيل إنترنت الأشياء، والذكاء الاصطناعي، والحوسبة السحابية.

وستبدأ الشركات بتطوير مشترك لأجهزة الاتصال، وبربط السائقين بمشغلين في حالات الطوارئ.

ويطلق على المشروع اختصارا "CASE" ويعني "متصل وآلي ومشترك وكهربة".

وقال الشركاء إنهم سيتمكنون عبر توحيد منظوماتهم من خفض التكاليف وتسريع عملية تطوير الجيل القادم من السيارات. يذكر أنه حتى الآن استخدمت كل شركة معاييرها الخاصة بها.