اللجنة المنظمة لألعاب طوكيو تعتزم اتخاذ القرار النهائي بشأن عدد المتفرجين المحليين في يونيو/حزيران

ما زالت جائحة فيروس كورونا تثير تساؤلات جدية لدى منظمي أولمبياد طوكيو 2020.

فقد التقت كافة الأطراف المعنية بألعاب طوكيو يوم الأربعاء، وأكدت أنها ستتخذ القرار النهائي في يونيو/حزيران بشأن العدد المسموح من المتفرجين محليا، علما بأنه قد تم حظر المتفرجين القادمين من خارج البلاد.

وأكد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ على دعم اللجنة لحالة الطوارئ الراهنة في طوكيو.

وقال باخ "إن اللجنة الأولمبية الدولية ملتزمة تماما بنجاح وسلامة الألعاب الأولمبية والبارالمبية". وأضاف أن ضمان سلامة الأولمبياد يعني أيضا ضمان سلامة الشعب الياباني.

وبعد الاجتماع، قالت رئيسة اللجنة المنظمة لألعاب طوكيو هاشيموتو سيكو إن الألعاب قد تقام بدون متفرجين، والأمر يعتمد على وضع فيروس كورونا وتأثيره على الخدمات الطبية.

وأضافت هاشيموتو "نحن عازمون على اتخاذ قرار في اللحظة الأخيرة بشأن احتمال إقامة الألعاب بدون مشاهدين. لكننا نأمل إذا سمحت الظروف أن يستطيع الكثير من الناس المجيء لمشاهدة الألعاب".