صحفيون يسعون للإفراج عن صحفي ياباني محتجز في ميانمار

قدمت مجموعة من الصحفيين في اليابان التماسا إلى حكومة البلاد يدعوها إلى اتخاذ موقف متشدد في سعيها للإفراج عن صحفي ياباني محتجز لدى الجيش في ميانمار.

وكان أفراد الأمن قد اعتقلوا كيتازومي يوكي من شقته في يانغون في 18 أبريل/نيسان واحتجزوه بمزاعم تأجيج مشاعر القلق بين المواطنين ونشر معلومات مضللة.

وقد جمع نحو 80 من الصحفيين ومعارف كيتازومي تواقيع من 33908 أشخاص على الإنترنت. وهم يقولون إنه عارض الحكومة العسكرية وكان بمثابة جسر بين شعب ميانمار واليابان بالإضافة إلى العالم.

ويطالب الصحفيون حكومة اليابان بإنقاذ كيتازومي في أقرب وقت ممكن ويحثون الجيش في ميانمار على وقف حملته القمعية ضد المدنيين.