الرئيس التركي يطلب من الرئيس الأميركي سحب اعترافه بمجزرة الأرمن

طلب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان من الرئيس الأميركي جو بايدن سحب اعترافه بمعاملة الأرمن في الإمبراطورية العثمانية عام 1915 على أنها إبادة جماعية.

فقد نشر بايدن بيانا يوم السبت جاء فيه "مليون ونصف أرمني تم ترحيلهم أو ذبحهم أو ساروا إلى حتفهم في حملة إبادة".

وعلق الرئيس التركي على ذلك في خطاب يوم الاثنين بأنه لا يوجد دليل ملموس يدعم حجة الجانب الأرمني. وقال إنه دعا الأرمن عام 2005 للقيام بدراسة مشتركة ولكنه لم يتلق أي رد بعد.

وقال إردوغان إن البحث عن الحقيقة يجب أن يترك للخبراء والمؤرخين وليس السياسيين.

يذكر أنه من المقرر أن يلتقي إردوغان وبايدن في قمة لحلف شمال الأطلسي "ناتو" في شهر يونيو/حزيران. ويقول مراقبون إن الحليفين سيواجهان مهمة إيجاد طريقة لاستعادة صداقتهما التي تشهد برودا.