أوكرانيا تتعهد بعدم تكرار مأساة تشيرنوبل في الذكرى الـ35 للحادثة النووية

تعهد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بعدم تكرار مأساة تشيرنوبل النووية التي وقعت قبل 35 عاما.

وقد وقعت الحادثة في محطة تشيرنوبل النووية فيما أصبحت الآن دولة أوكرانيا في 26 أبريل/نيسان عام 1986، عندما انفجر أحد المفاعلات.

وتوفي نحو 30 شخصا من بينهم أفراد مكافحة الحرائق بعد التعرض لجرعات عالية من الإشعاع. كما عانى عدد كبير من الناس من مشاكل صحية من بينها سرطان الغدة الدرقية الذي أصاب أطفالا.

وفي حديثه ضمن مراسم جرت يوم الاثنين بمناسبة الذكرى الخامسة والثلاثين، تعهد زيلينسكي بتعزيز إجراءات السلامة لمنع تكرار الواقعة.

يذكر أن غطاء من الخرسان المسلح سمي تابوتا بني حول مبنى المفاعل بعد مرور أشهر من الحادثة، لاحتواء المواد المشعة. وأنشئ حوله غلاف فولاذي في عام 2019.

ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان سيمكن تفكيك المنشأة.