مقتل أكثر من 80 شخصا في حريق بمستشفى لمرضى كوفيد-19 في العراق

اندلع حريق في مستشفى عراقي لمرضى فيروس كورونا في جنوبي بغداد في وقت متأخر من ليل يوم السبت.

وتقول وزارة الداخلية إن 82 شخصا قد توفوا حتى الآن وإن أكثر من 100 آخرين أصيبوا بجروح.

ويقول مسؤولو الصحة المحليون إن الكثير من الضحايا هم من المرضى وأفراد أسرهم الزائرين. ويضيفون أنه تم إنقاذ أكثر من 200 شخص، من بينهم عاملون طبيون ومرضى.

وأوردت وسائل الإعلام المحلية أن النيران اجتاحت وحدات عناية مركزة بسبب انفجار أسطوانة أكسجين.

وتقول الحكومة إن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قرر إيقاف وزير الصحة ومحافظ بغداد وإحالتهما للتحقيق.

ويكافح النظام الطبي الذي يتعرض لضغوط من أجل التعامل مع الأعداد المتزايدة من الإصابات بفيروس كورونا. وقد أعلن المسؤولون مؤخرا تسجيل أكثر من 6000 حالة جديدة يوميا.