بايدن يدعو إلى تحركات أسرع للانتقال إلى الطاقة النظيفة

دعا الرئيس الأميركي جو بايدن إلى تسريع جهود الانتقال إلى الطاقة النظيفة وذلك في قمة دولية حول التغير المناخي استضافها عبر شبكة الإنترنت.

وشارك في القمة التي استمرت يومين واختتمت أعمالها يوم الجمعة ممثلون من 40 دولة ومنظمة.

وعقدت جلستان في اليوم الأخير. وألقى بايدن خطابا حول الفرص الاقتصادية التي يقدمها التحرك من أجل المناخ.

وقال إنه يمكن خلق الملايين من الوظائف ذات الدخل الجيد حول العالم مشيرا إلى السيارات الإلكترونية والمنازل التي تتسم بالكفاءة في استهلاك الطاقة.

ودعا بايدن أيضا إلى الاستثمار في تقنيات الطاقة النظيفة الجديدة لتحقيق حياد الأثر الكربوني.

وأثناء القمة أوضحت الحكومة الأميركية استعدادها لريادة العالم في جهود مكافحة التغير المناخي. وذكرت أن البلاد تهدف إلى خفض انبعاثاتها للنصف بحلول عام 2030 وتعزيز التمويل العام لجهود مكافحة التغير المناخي في الدول النامية.

وردت اليابان وكندا بأن أعلنتا أهدافا جديدة أكثر طموحا لخفض انبعاثاتهما. كما أظهرت الصين استعدادها للتعاون على الرغم من التوترات بشأن قضايا أمنية وحقوق الإنسان في البلاد.