برنامج الغذاء العالمي يحذر من حدوث مجاعة في ميانمار

نشر برنامج الغذاء العالمي تقديرات بأن ما يصل إلى 3.4 مليون شخص في ميانمار سيعانون من الجوع في غضون الأشهر الستة القادمة خاصة في المناطق الحضرية.

فقد نشر برنامج الغذاء العالمي تقديراته يوم الخميس، وجاء فيها أنه يستعد لإطلاق عملية مساعدة غذائية في البلاد.

وتقول المنظمة إنه "في وجود الأثر الثلاثي المتمثل في الفقر القائم من قبل وكوفيد-19 والأزمة السياسية الراهنة فأن المجاعة واليأس يزيدان بصورة حادة في أرجاء ميانمار".

وقد فقد الكثير من الناس وظائفهم ومصدر دخلهم في البلاد. وارتفعت أسعار الطعام ارتفاعا حادا مع استمرار توقف الإنتاج والتوزيع.

وقال مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي في ميانمار ستيفن أندرسون في بيان صحفي: "يتعين علينا التدخل من أجل الحيلولة دون حدوث أزمة إنسانية على نطاق كبير تتكشف أمام أعيننا". وأضاف "نحن نعول على استمرار وقوف المجتمع الدولي إلى جانب الشعب الميانماري".