لجنة خبراء توافق على خطة الحكومة اليابانية فرض حالة طوارئ أثناء فترة العطلات في أربع محافظات

من المرجح أن تقضي أجزاء من اليابان فترة العطلات الربيعية في ظل حالة طوارئ للعام الثاني. فقد وافقت لجنة خبراء للحكومة على خطة بهذا الصدد تخص محافظات طوكيو وأوساكا وهيوغو وكيوتو. ويرجح أن تدخل حالة الطوارئ حيز التنفيذ بشكل يغطي فترة العطلات.

يذكر أن حالات الإصابة الجديدة تزداد في اثنين من المراكز الحضرية الرئيسية في اليابان، حيث تنتشر أنواع متحورة من فيروس كورونا أكثر قدرة على نقل العدوى.

وقال وزير الإنعاش الاقتصادي نيشيمورا ياسوتوشي المسئول عن التعامل مع الجائحة: "ما لم نتخذ إجراءات أقوى، لن نتمكن من احتواء هذه الأنواع المتحورة الأكثر قدرة على نقل العدوى".

وسيبدأ سريان حالة الطوارئ يوم الأحد لتستمر حتى 11 مايو/أيار.

ويتوقع أن تقرر الحكومة الخطة رسميا في اجتماع لمجموعة عمل يوم الجمعة بعد طرحها للبرلمان. وسيعقد رئيس الوزراء سوغا يوشيهيديه مؤتمرا صحفيا في المساء لشرح التفاصيل.

وتخطط الحكومة للطلب من الحانات والمطاعم التي تقدم مشروبات كحولية أو تتيح أجهزة كاراؤكيه في هذه المحافظات أن توقف أعمالها. أما عن مترو الأنفاق والحافلات فستخفض عدد رحلاتها وتنهي خدماتها اليومية في ساعة أبكر من المعتاد.