إدارة طوكيو والحكومة المركزية تناقشان فرض حالة طوارئ صحية في العاصمة

تجري إدارة طوكيو محادثات مع الحكومة المركزية بشأن حالة طوارئ صحية تسعى لفرضها في العاصمة وسط عودة الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وقد أخبرت محافظة طوكيو كويكيه يوريكو الصحفيين يوم الأربعاء أن محادثات على مستوى العمل تركز على مدة إعلان حالة الطوارئ والإجراءات التي سيتم اتخاذها أثناء تلك الفترة.

وسوف تبدأ إدارة العاصمة بتطبيق الإجراءات بمجرد إعلان الحكومة المركزية حالة الطوارئ.

وتشهد طوكيو تزايدا حادا في عدد الحالات اليومية. وقد أظهرت اختبارات عينات لحالات الإصابة المؤكدة يوم الثلاثاء أن الإصابات الناجمة عن سلالات جديدة أشد عدوى بلغت 115 حالة متجاوزة المائة حالة لأول مرة.

ولمنع الانتشار السريع للفيروس، تدرس حكومة العاصمة اتخاذ إجراءات للحد من حركة الناس بشكل حاد.

كما أن تنسيقها مع الحكومة المركزية يتضمن اتخاذ إجراءات محتملة أشد صرامة ومن بينها إغلاق أعمال تجارية.

وكانت الإجراءات المتخذة في طوكيو أقل صرامة في الفترة الأخيرة، مثل مطالبة المطاعم بخفض ساعات عملها فقط.