خفر السواحل الياباني يدرس إدخال طائرات مسيّرة لتنفيذ عملياته

علمت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية NHK أن خفر السواحل الياباني يدرس إدخال طائرات بلا طيار لتنفيذ عملياته، مثل البحث والإنقاذ، أو مراقبة سفن أجنبية مشبوهة.

وقد أجرت الوكالة اختبارات في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي باستخدام طائرة بلا طيار من شركة دفاع أمريكية. ويقول مسؤولو خفر السواحل إنهم أكدوا من التجارب أن بإمكان طياريهم تشغيل الطائرات عن بعد إذا تم تدريبهم بشكل سليم.

ويقولون إنهم تأكدوا أيضا من عمل نظام سلامة تلقائي لتفادي التصادمات مع الطائرات الأخرى، ويمكن لكاميرات عالية الأداء إرسال صور في الوقت الحقيقي حتى أثناء الليل.

وتوصل المسؤولون إلى أن الطائرات بلا طيار يمكنها أن تخدم في عمليات البحث والإنقاذ والاستجابة في حالات الكوارث، ومكافحة الجرائم بالإضافة إلى مراقبة المياه الإقليمية.