اليابان والفلبين تناقشان مخاوفهما بشأن أنشطة الصين

ناقشا وزيرا خارجيتي اليابان والفلبين المخاوف الشديدة المشتركة للبلدين بشأن محاولات الصين أحادية الجانب لتغيير الوضع القائم بالقوة في بحري شرق وجنوب الصين.

فقد تحدث وزير الخارجية الياباني موتيغي توشيميتسو مع نظيره الفلبيني تيودورو لوكسين عبر الهاتف يوم الثلاثاء.

وذكر موتيغي أن بعض تحركات الصين الأخيرة مثل قانون جديد سنته بكين يسمح لخفر السواحل الصيني باستخدام الأسلحة.

وتشارك موتيغي ولوكسين وجهة النظر المتمثلة في وجوب عمل بلديهما معا عن كثب للحفاظ على نظام بحري حر ومفتوح يستند إلى حكم القانون.

كما ناقش وزيرا الخارجية الوضع في ميانمار.

وأعرب موتيغي عن الدعم للجهود الرامية لتجاوز الوضع مثل اجتماع قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان" المقرر يوم السبت القادم.