السفارة اليابانية في ميانمار تقدم احتجاجا ضد احتجاز صحفي ياباني

قدمت السفارة اليابانية في ميانمار احتجاجا ضد احتجاز صحفي ياباني على يد قوات الأمن.

وكان كيتازومي يوكي قد تم إلقاء القبض عليه في شقته في يانغون يوم الأحد الماضي بعد محاصرة نحو 50 من أفراد الأمن المبنى.

وقال مسؤولو السفارة إن الشرطة أبلغتهم أن كيتازومي متهم بنشر معلومات مضللة.

ويقوم الجيش الميانماري بموجب القانون الجنائي الذي تم تعديله بعد الانقلاب، باحتجاز صحفيين وشخصيات رفيعة المستوى بتهمة نشر معلومات مضللة وتهم أخرى. ويمكن أن يواجهوا عقوبة السجن لما يصل إلى 3 سنوات إذا أدينوا.

وقالت الشرطة إن كيتازومي، الذي يقبع خلف القضبان في يانغون، لم يصب بجروح.

ويطالب مسؤولو السفارة بالسماح لهم بزيارته في السجن والإفراج عنه. ويقولون إن الجيش لم يمتثل حتى الآن.