قادة آسيان يناقشون الوضع في ميانمار يوم السبت القادم

من المقرر أن يلتقي قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان" يوم السبت القادم لمناقشة كيفية الرد على الوضع في ميانمار.

وتقول الأمانة العامة لآسيان إن اجتماعا على مستوى القمة سيعقد في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وورد أن قائد الجيش الميانماري الجنرال مين آونغ هلاينغ يعرب عن استعداده لحضور الاجتماع. وتنوي ميانمار فيما يبدو تبرير الانقلاب العسكري وتأمل في كسب دعم آسيان لخطتها بعقد انتخابات عامة بعد رفع حالة طوارئ مفروضة لمدة عام.

ولكن يقول بعض المحتجين في ميانمار إن قائد الجيش ليس ممثلا وطنيا، بينما يتساءل آخرون إن كانت دول آسيان ستقبل بالحكم العسكري.

وتظهر وثائق حصلت عليها هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية NHK أن بعض الدول الأعضاء في آسيان تأمل في مناقشة مناشدة للإفراج عن آونغ سان سو تشي وآخرين. كما يريدون مناقشة ضرورة إجراء محادثات بين الأطراف المعنية لتحقيق حل سلمي.