الحكومة اليابانية تدرس إعلان حالة طوارئ كورونا ثالثة

تدرس الحكومة اليابانية إعلان حالة طوارئ للمرة الثالثة في محافظات طوكيو وأوساكا وهيوغو.

فقد طلب مسؤولو أوساكا يوم الثلاثاء من الحكومة إعلان حالة طوارئ. وتشهد أعداد الإصابات بفيروس كورونا ارتفاعا حادا في أوساكا ويعود السبب في ذلك جزئيا إلى سلالات متحورة من الفيروس أكثر قدرة على الانتقال. كما تدرس طوكيو وهيوغو، المجاورة لأوساكا، الطلب من الحكومة إعلان حالة طوارئ.

وقال رئيس الوزراء سوغا يوشيهيديه يوم الثلاثاء إن الحكومة تدرس الوضع للرد على الطلب وستتخذ قرارا بسرعة.

وينص قرار ملحق بتشريع متعلق بفيروس كورونا عُدل في شهر فبراير/شباط على وجوب احترام طلب المحافظين من الحكومة إعلان حالة طوارئ.

وتأمل الحكومة في التعاون مع المحافظين لاتخاذ إجراءات فعالة. وتعتزم أوساكا الطلب من منشآت التسوق الكبرى ومتنزهات الألعاب إغلاق أبوابها بصورة مؤقتة لتقييد حركة الناس إذا أعلنت حالة طوارئ.