مجموعة علماء في اليابان تطوّر تقنية لكشف طفرات متعددة من فيروس كورونا

تقول مجموعة من العلماء في اليابان إنها طورت تقنية يمكنها التعرف على أكثر من 100 طفرة من فيروس كورونا في فحص واحد.

ومن بين أعضاء المجموعة الأستاذ في جامعة توهو والخبير بالأمراض المعدية تاتيدا كازوهيرو وشركة صناعية يابانية.

وتستخدم التقنية المسماة "طريقة رمز pi" أقراصا يبلغ مقاس مسطحها 0.04 ملليمتر فقط ولديها نمط شبيه بشفرة تعريف "باركود" على سطحها.

ويتم استخدام عامل كشاف يُطلق ضوءا عندما يتفاعل مع جينات تنفرد بها الطفرات على الأقراص، والتي تكون مختلطة مع عينة من الفيروس.

وتقول المجموعة إنه من الناحية النظرية، يمكن فحص عينة لأكثر من 100 نوع من الطفرات باستخدام أقراص متعددة مصممة للتفاعل مع أهداف مختلفة.

ويقول أعضاء المجموعة إن جهازا خاصا يقرأ أنماط شفرة التعريف لتحديد الأقراص التي ينبعث منها الضوء تلقائيا. ويتيح هذا للعلماء إمكانية تحديد الطفرات في العينة.

وتمكن أعضاء الفريق من تحديد أنه يمكن فحص عينة للطفرة التي تم اكتشافها أول مرة في المملكة المتحدة، وطفرة جنوب أفريقيا وطفرات أخرى، كلها في آن واحد.

ويقول تاتيدا إن طفرات فيروس كورونا قد تصبح أكثر تعقيدا وستكون هناك حاجة للكشف بسرعة عن عدد أكبر من الطفرات. ويقول إنه من المهم تطوير هذا النوع من التكنولوجيا للاستعداد لمثل هذا الوضع.