قوات الدفاع الذاتي البرية اليابانية تخطط لإجراء أكبر تدريبات لها منذ 30 عاما

تخطط قوات الدفاع الذاتي البرية اليابانية لإجراء أكبر تدريبات لها منذ ثلاثين عاما من أجل تعزيز جاهزيتها لطوارئ محتملة في جنوب غربي البلاد.

وتتماشى الخطة مع سياسة وزارة الدفاع لتحسين القدرات الدفاعية للمنطقة، ومن بينها نشر الأفراد في جزر نائية بمحافظتي أوكيناوا وكاغوشيما، حيث يتزايد الحضور البحري الصيني في المياه القريبة.

وتقول قوات الدفاع الذاتي البرية إن موعد التدريبات سيكون من سبتمبر/أيلول إلى نوفمبر/تشرين الثاني في كيوشو، وستضم جميع أفرادها البالغ عددهم نحو 140 ألفا.

وسينقل الأفراد والدبابات والطعام بالسفن والطائرات. وسيعتمد تحديد أنشطة التدريبات على وضع تفشي فيروس كورونا.

وتأمل قوات الدفاع الذاتي البرية في أن تساعد التدريبات في تحديد المشاكل المتعلقة بنشر الأفراد والدعم اللوجيستي عند رسم خطط الدفاع عن المنطقة.