الحكومة اليابانية تقرر تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما دايئيتشي إلى البحر

قررت الحكومة اليابانية رسميا يوم الثلاثاء تصريف المياه المعالجة من محطة فوكوشيما دايئيتشي للطاقة النووية إلى المحيط بعد تخفيف مستويات تركيزها إلى أدنى من المعايير التي تحددها الدولة.

يذكر أن العوادم المائية النابعة من المحطة النووية المعطوبة مخزنة بمجمع المحطة في خزانات يتوقع أن تمتلئ عن آخرها العام القادم.

وتعالج المياه بما يعرف بنظام معالجة السوائل المتقدم أو ALPS اختصارا لإزالة معظم المواد المشعة، ولكنها لا تزال تحتوي على التريتيوم المشع.

وسيخفف تركيز التريتيوم إلى واحد على أربعين من المعايير التي تحددها الدولة وواحد على سبعة من معايير منظمة الصحة العالمية لمياه الشرب.

وستطلب الحكومة من شركة طوكيو للطاقة الكهربائية، أو تيبكو اختصارا، المشغلة للمحطة أن تحضر المعدات اللازمة لتصريف المياه المعالجة في غضون نحو عامين.

ويذكر أن قطاع الصيد السمكي في اليابان يعارض هذه الفكرة.