كويكيه يوريكو تفوز بفترة ولاية ثالثة كمحافظة لطوكيو

فازت محافظة طوكيو كويكيه يوريكو بفترة ولاية ثالثة في الانتخابات التي جرت يوم الأحد.

وتغلبت كويكيه على عدد قياسي بلغ 55 منافسا في السباق، وحصلت على ما يقرب من 3 ملايين صوت. وقد حظيت بدعم الحزب الليبرالي الديمقراطي وحزب كوميه وعدد من الأحزاب الأخرى.

وجاء إيشيمارو شينجي، العمدة السابق لمدينة أكيتاكاتا في محافظة هيروشيما غربي اليابان، في المركز الثاني بعد كويكيه، حيث حصل على أكثر من مليون ونصف المليون صوت دون أي دعم من الأحزاب السياسية. وتظهر استطلاعات الرأي التي أجرتها هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (NHK) أنه يُعتقد أنه حصل على أكثر من 40% من الأصوات من الناخبين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و29 عاما.

وجاءت المشرعة السابقة بمجلس الشيوخ رينهو في المركز الثالث. وقد حظيت بدعم العديد من أحزاب المعارضة، بما في ذلك الحزب الدستوري الديمقراطي.

وقد أبدى كل من الحزب الليبرالي الديمقراطي والحزب الدستوري الديمقراطي رد فعل بعد الانتخابات.

وقال القائم بأعمال الأمين العام للحزب الليبرالي الديمقراطي، إينادا تومومي "أعتقد أن هذا إنجاز لحزبنا، لكنني لا أعتقد أن فوز كويكيه هو انتصار للحزب الليبرالي الديمقراطي. ففي الوقت نفسه، لم تهدأ الانتقادات الموجهة لحزبنا بعد. وما زلنا في وضع صعب للغاية، لذا أشعر مرة أخرى أنه من الضروري المضي قدما في الإصلاح".

وقال أوغوتشي هيروشي، رئيس لجنة استراتيجية الانتخابات التابعة للحزب الدستوري الديمقراطي "أعتقد أنه كان ينبغي علينا أن نكون في وضع يسمح لنا بكسب الأصوات المنتقدة لأداء كويكيه كمحافظة لطوكيو، لكننا لم نتمكن من القيام بذلك. أود أن أحلل بعناية لماذا لم تتمكن رينهو من الحصول على الدعم الكافي من الناخبين المستقلين".

وبلغت نسبة المشاركة 60.62%، بزيادة 5.62 نقطة عن السباق السابق لمنصب محافظ طوكيو.