رئيس الوزراء المجري يلتقي بوتين

التقى رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو في إطار مساعيه للتوصل إلى وقف لإطلاق النار في أوكرانيا. وجاء الاجتماع يوم الجمعة بعد أيام قليلة من زيارة أوربان لكييف. وتتولى المجر الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، وأثارت الزيارة انتقادات.

ومن المعروف على نطاق واسع أن أوربان حليف قريب لبوتين. والتقى الاثنان لمناقشة مجموعة متنوعة من القضايا العالمية، بما في ذلك القتال في أوكرانيا.

وقال بوتين: "إن روسيا تؤيد نهاية كاملة ونهائية للصراع". لكنه أضاف أن القتال لن يتوقف إلا إذا انسحبت القوات الأوكرانية من المناطق الأربع التي ضمتها روسيا.

وقال أوربان إن الجانبين متباعدان لكنه سيبذل كل ما في وسعه للتوصل إلى حل سلمي. وقال "هناك حاجة إلى خطوات كثيرة لإنهاء الحرب، لكننا تمكنا من اتخاذ الخطوة المهمة الأولى لاستعادة الحوار، وسأواصل القيام بهذا العمل".

وانتقد الزعماء في كييف أوربان بسبب الزيارة وكرروا تأكيدهم على أنه "لا يمكن التوصل إلى اتفاقات بشأن أوكرانيا بدون أوكرانيا".

وأدانت السلطات في أوروبا أيضا الرحلة. ونشر رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل على موقع X أن "الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي ليس لديها تفويض للتعامل مع روسيا نيابة عن الاتحاد الأوروبي".