حزب العمال البريطاني يحقق فوزا ساحقا ممهدا الطريق لستارمر ليصبح رئيسا للوزراء

انتهى حكم المحافظين في المملكة المتحدة بعد 14 عاما من البقاء في السلطة. فقد حصل حزب العمال أكبر أحزاب المعارضة، على أغلبية المقاعد في الانتخابات العامة. وأعلن زعيم حزب العمال كير ستارمر الفوز.

وقال ستارمر لأنصاره بعد فوز حزبه في الانتخابات الوطنية "لقد فعلناها! التغيير يبدأ الآن".

وأضاف "نفتح الآن الفصل التالي، ونبدأ العمل للتغيير، ومهمة التجديد الوطني، ونبدأ في إعادة بناء بلدنا".

وتقول بي بي سي إن حزبه فاز بأكثر من 400 مقعد من أصل 650 مقعدا في مجلس العموم. ومن المتوقع أن يضمن حزب العمال حوالي ضعف عدد مقاعده قبل انتخابات يوم الخميس.

في حين من المتوقع أن يخسر حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء ريشي سوناك أكثر من نصف مقاعده.

وأقرّ ريشي سوناك بالهزيمة واعترف بفوز حزب العمال المعارض.

وقال سوناك "اتصلت بالسير كير ستارمر لتهنئته بالفوز". وأضاف أنه سيتحمل مسؤولية الخسارة، وقال إنه "آسف".

وتضمنت القضايا الرئيسية في الانتخابات الاقتصاد والرعاية الصحية والهجرة.

يذكر أن الزيادات في الأجور أخفقت في مواكبة ارتفاع تكاليف المعيشة.