منظمة خيرية: الأسر ذات الدخل المنخفض بحاجة إلى الدعم لتحمل تكاليف العطلة الصيفية للأطفال

خلص مسح إلى أن العديد من الأسر ذات الدخل المنخفض تريد عطلة صيفية أقصر لأطفالها بسبب ميزانيتها المحدودة وسط استمرار ارتفاع الأسعار.

وأجرت منظمة Kidsdoor، وهي منظمة غير ربحية تتمثل مهمتها في التعامل مع فقر الأطفال، الاستطلاع في مايو/أيار ويونيو/حزيران لأكثر من 1800 أسرة منخفضة الدخل ولديها أطفال.

وقال 98% من المستجيبين أن ارتفاع الأسعار يجعل حياتهم "أكثر صعوبة"، بينما قال 77% "أصعب بكثير" مقارنة بالعام الماضي.

وقال 13% من المستجيبين إنهم لا يريدون عطلة مدرسية، وقال 47% إنهم يريدون أن تكون العطلة أقصر. وقد عزوا ذلك بالقول إن المزيد من النفقات ضرورية عندما يكون الأطفال في المنزل وأن هناك حاجة إلى مزيد من العمل والوقت لإعداد وجبات غدائهم. وأضافوا أيضًا أنهم لا يستطيعون توفير أي تجربة صيفية ممتعة لأطفالهم.

وتقول Kidsdoor إنها تخطط لتقديم مقترح طارئ للحكومة لطلب تقديم مساعدة نقدية للأسر ذات الدخل المنخفض من أجل تأمين الطعام الكافي. وأيضًا اتخاذ تدابير لتضييق الاختلافات في تجارب الصيف بين الأطفال من الأسر ذات الدخل المنخفض والأسر متوسطة الدخل.