روسيا ترسل 10 آلاف مواطن متجنس إلى الخطوط الأمامية في أوكرانيا

قال مسؤول روسي كبير إن حوالي 10 آلاف مهاجر ممن حصلوا على الجنسية الروسية تم إرسالهم إلى الخطوط الأمامية في أوكرانيا.

وأدلى رئيس لجنة التحقيق ألكسندر باستريكين بهذه التصريحات يوم الخميس.

وقال إن السلطات حددت هوية أكثر من 30 ألف أجنبي حصلوا مؤخرا على الجنسية الروسية ولكن لم يتم تسجيلهم لدى الجيش.

وقال باستريكين إن السلطات بدأت في تنفيذ أحكام القوانين الروسية التي تلزم الأشخاص الذين حصلوا على الجنسية بالتسجيل لدى الجيش، والمشاركة، إذا لزم الأمر، في العملية العسكرية الخاصة. وأضاف أنه تم إرسال حوالي 10 آلاف منهم إلى منطقة العمليات العسكرية الخاصة في أوكرانيا.

ويوجد في روسيا عدد كبير من العمال من دول آسيا الوسطى. لكن هذه الخطوة التي تتطلب التسجيل العسكري والذهاب إلى مناطق القتال دفعت المهاجرين إلى البدء في مغادرة روسيا.

ويأتي هذا التطور وسط ما يقال عن أن الجيش الروسي فقد الكثير من الجنود في أوكرانيا.