رصد سفينة كورية شمالية مزودة بمعدات تشبه المدفع لأول مرة بالقرب من ياماتوتاي

علمت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية NHK أنه تم رصد سفينة كورية شمالية مجهزة بما يبدو أنه مدفع لأول مرة في المياه القريبة من حدود الصيد اليابانية في بحر اليابان.

وتقع ياماتوتاي قبالة ساحل شبه جزيرة نوتو بوسط اليابان، داخل منطقة المنفعة الاقتصادية الحصرية لليابان. وهي إحدى مناطق الصيد الرئيسية في اليابان.

وشوهدت عمليات غير قانونية لسفن صيد كورية شمالية وصينية في المنطقة في السنوات الأخيرة. كما شوهدت سفن الصيد والسفن الحكومية التابعة لكوريا الشمالية وهي تبحر في المياه.

وقالت مصادر لـ NHK إن خفر السواحل الياباني رصد في العام الماضي لأول مرة سفينة تابعة للسلطات الكورية الشمالية، مجهزة بما يبدو أنه مدفع ورادار مضاد للطائرات، بالقرب من ياماتوتاي. ويُعتقد أن تلك السفينة من نوع سفن الدوريات، وكثيرًا ما شوهدت في المنطقة منذ ذلك الحين.

وقالت المصادر إنه في ضوء شكل السفينة ومعداتها وآثار الحروف المكتوبة على هيكلها، فمن المرجح أن ما يبدو أنها سفينة دورية كورية شمالية كانت سفينة تابعة للحكومة الصينية سابقا.

يذكر أن معظم السفن الحكومية الكورية الشمالية التي شوهدت وهي تبحر هناك من قبل كانت من نوع الصيد أو الشحن.

هذا وقد رفع خفر السواحل الياباني من مستوى تأهبه في المياه قبل ذروة موسم الصيد.