روسيا تستدعي السفيرة الأمريكية بشأن هجوم شبه جزيرة القرم

استدعت الحكومة الروسية السفيرة الأمريكية لدى موسكو للاحتجاج على الهجوم الأوكراني المميت على شبه جزيرة القرم، والذي تقول إنه استخدم صواريخ ATACMS التي زودتها بها الولايات المتحدة.

واستدعت وزارة الخارجية الروسية يوم الاثنين المبعوثة الأمريكية لين تريسي بشأن الهجوم الذي قالت وزارة الدفاع الروسية إنه استخدمت فيه خمسة صواريخ بعيدة المدى من طراز ATACMS مزودة برؤوس حربية عنقودية.

وقالت السلطات التي عينتها موسكو في سيفاستوبول إن هجوم يوم الأحد أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 153 آخرين من بينهم أطفال.

وأبلغت وزارة الخارجية المبعوثة الأمريكية أن الولايات المتحدة أصبحت بالفعل طرفًا في الصراع عبر تزويد أوكرانيا بالأسلحة الأكثر تقدمًا.

وقالت الوزارة أيضًا إن الولايات المتحدة تتحمل "مسؤولية متساوية" مع أوكرانيا عن الهجوم. وحذرت بأن "إجراءات انتقامية ستتبع بالتأكيد".

من جانبه دافع مستشار الرئيس الأوكراني ميخايلو بودولياك عن الهجوم، قائلا يوم الاثنين إن شبه جزيرة القرم هي بالتأكيد منطقة تحتلها روسيا وهي مسرح لحرب شاملة.