نتنياهو يعرب مجددا عن استيائه من وتيرة إمدادات الأسلحة الأمريكية إلى إسرائيل

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مجددا إن الولايات المتحدة تحبس شحنات الأسلحة والذخيرة إلى بلاده.

وقال نتنياهو في اجتماع لمجلس الوزراء يوم الأحد إنه "قبل أربعة أشهر، كان هناك انخفاض كبير في الذخائر القادمة إلى إسرائيل من الولايات المتحدة". وأضاف أنه قرر الكشف عن ذلك لأن الوضع لم يتغير.

وقال نتنياهو أيضا إن المساعدات العسكرية الأمريكية ضرورية لتدمير حماس.

وأصدر نتنياهو بيانا مماثلا يوم الثلاثاء بشأن وتيرة شحنات الأسلحة الأمريكية إلى إسرائيل. وأعرب المتحدث باسم الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، عن "خيبة أمله العميقة" إزاء هذا التصريح.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس أن الخلاف بين نتنياهو وواشنطن يمنحه "فرصة ليُظهر لأنصاره أنه ليس مدينًا للولايات المتحدة وأنه يضع مصالح إسرائيل في المقام الأول".

لكن محللين يقولون إن تعبيره المتكرر عن السخط قد يضعف العلاقات مع الولايات المتحدة، حليفة إسرائيل.

هذا ومن المقرر أن يزور وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت الولايات المتحدة للتحدث مع وزير الدفاع لويد أوستن بشأن العمليات العسكرية في قطاع غزة.

في غضون ذلك، أفادت وسائل إعلام فلسطينية أن خمسة أشخاص قتلوا في مدينة غزة يوم الأحد في قصف إسرائيلي استهدف البوابة الشرقية الرئيسية لمقر وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

ويقول مسؤولو الصحة في قطاع غزة إن عدد القتلى جراء الهجمات الإسرائيلية منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول في القطاع ارتفع إلى 37598.