اليابان تسمح للمتدربين الفنيين الأجانب بتقديم الرعاية التمريضية في المنازل

قررت وزارة الصحة والرعاية الاجتماعية اليابانية السماح للأجانب بالالتحاق ببرامج التدريب الفني والعمال المهرة المحددين لتقديم الرعاية التمريضية في المنازل، لمعالجة النقص الخطير في مقدمي الرعاية في البلاد.

الجدير بالذكر أنه في الوقت الراهن، يُسمح لعدد محدود من الأجانب المعتمدين كعاملين في مجال الرعاية بتقديم رعاية تمريضية في المنازل يقوم بها عامل واحد، نظرا لصعوبة حصولهم على المساعدة أو التوجيه من الموظفين الآخرين.

ولا يُسمح للمتدربين الفنيين الأجانب والعمال المهرة المحددين الحاصلين على وضع الإقامة بالمشاركة في هذا القطاع.

وافقت لجنة الوزارة يوم الأربعاء على خطة للسماح لهم بأن يصبحوا مقدمي رعاية تمريضية بالمنازل إذا استوفوا شروطًا معينة.

وعلى وجه التحديد، سيتعين على المرشحين إكمال دورة تدريبية للمبتدئين حول تقنيات تقديم الرعاية.

وسيحتاج أرباب العمل أيضًا إلى تدريبهم على أنماط الحياة ووسائل التواصل اليابانية، وجعل موظفيهم يرافقون المتدربين أثناء الممارسة الفعلية على مدار فترة معينة.

أما مسؤولو الوزارة فسيقومون بزيارة أرباب العمل للتحقق مما إذا كان الأشخاص يتلقون التدريب المناسب، وسيبدأون خدمة استشارية لمقدمي الرعاية الأجانب لمنع ومعالجة المضايقات المحتملة.