وسائل إعلام إسرائيلية: احتمال استمرار القتال في غزة بعد انتهاء عملية رفح

ذكرت بعض وسائل الإعلام الإسرائيلية أن القوات الإسرائيلية قد تبقى في قطاع غزة بعد انتهاء عمليتها في رفح.

وجاءت هذه التقارير في وقت يشير فيه الجيش الإسرائيلي إلى أن عملية رفح ستكتمل في غضون أسابيع قليلة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه فكك على نحو شبه كامل كتيبتين من كتائب حماس الأربع في رفح جنوبي قطاع غزة. وقد ذكر يوم الثلاثاء أن قواته قتلت العشرات من مقاتلي حماس في رفح في الأيام الأخيرة.

وذكرت بعض وسائل الإعلام يوم الثلاثاء أن أحد أعضاء فريق التفاوض الإسرائيلي قال إن الجيش سيبقى في غزة بعد الهجوم على رفح وإن إسرائيل ستواصل حملة قوية وفعالة.

وأشارت التقارير إلى أن القتال في غزة قد يطول أمده ما لم يطلق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حماس.

وهناك مخاوف من أن الصراع قد يستمر، حيث لا تزال هناك فجوة واسعة بين إسرائيل وحماس في المفاوضات من أجل وقف إطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن.

يذكر أن حماس تدعو إلى اتفاق يضمن وقفا كاملا لإطلاق النار، في حين تؤكد إسرائيل أنها تهدف إلى تدمير حماس.